(سبق أن اعتقل في عام 2017) - حقائق جديدة عن "إرهابي نيس"..

كشف القضاء التونسي أن منفذ الهجوم الدموي في مدينة نيس الفرنسية، إبراهيم العويساوي، كان معروفا للسلطات منذ سنوات.

وأكد محسن الدالي، المتحدث باسم المحكمة الابتدائية في تونس، لوكالة "رويترز" اليوم الجمعة أن إبراهيم العويساوي (21 عاما) سبق أن اعتقل في عام 2017، عندما كان قاصرا، بسبب أعمال عنف واستخدام سلاح أبيض في المنطقة التي كان يقطن فيها حينئذ.

في غضون ذلك، قال أفراد عائلة العويساوي التي تقيم منذ أكثر من عشرين عاما في منطقة طينة الشعبية بمحافظة صفاقس، إن إبراهيم "شخص ودود ولم يظهر التطرف".

واعتقل العويساوي أمس بعد تنفيذه عملية طعن دموية خلفت ثلاثة قتلى قرب كنيسة نوتردام في مدينة نيس بجنوب فرنسا.

المصدر: رويترز