اتفاق التطبيع: رئيس ''الموساد'' الإسرائيلي في الإمارات

أعلنت وكالة الأنباء الإماراتية (وام)، أن ''سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني، استقبل أمس الثلاثاء يوسي كوهين، رئيس جهاز الموساد الإسرائيلي، الذي زار دولة الإمارات''.

وحسب الوكالة الرسمية، فقد ''أشاد سموه بالجهود الحثيثة المبذولة من يوسي كوهين والتي ساهمت في نجاح التوصل لمعاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل، والتي ستساهم بشكل إيجابي في إحلال السلام في المنطقة، بالإضافة لفتح آفاق جديدة للتعاون في مختلف المجالات بين البلدين'' حسب نص بلاغ. 

وتاعبت الوكالة ''وأكد سموه أن دولة الامارات ستبقى على الدوام صاحبة فكر ومبدأ راسخ والمتمثل في إعلاء قيم السلام والتسامح وتعزيز الدبلوماسية بما يسهم في ترسيخ الاستقرار في المنطقة و العالم ولن تألو جهداً في ذلك، مشيراً سموه إلى أن تسارع التقدم العلمي والتكنولوجي يتطلب البحث عن الممارسات والخبرات من مختلف الدول نظراً لما يلعبه ذلك من استشراف للمستقبل وما يضمن بدوره مستقبلا أفضل لشعوب المنطقة''.

من جانب آخر، خرج اليوم مئات الفلسطينيين في قطاع غزة في مسيرة منددة باتفاق تطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل أكدت خلالها حركة حماس رفضها التطبيع من "أي دولة كانت". وجاءت هذه المسيرة بعد ساعات على تبادل القصف بين الاحتلال الإسرائيلي وحركة حماس الحاكمة في قطاع غزة، على الرغم من الوساطة التي تقودها مصر في سبيل التهدئة بعد أكثر من عشرة أيام من التصعيد المتواصل بين الطرفين.