(احتجاجا على تهميش الجهة) - نواب وممثلو المنظمات الوطنية بسوسة يعتصمون أمام مقر رئاسة الحكومة ..

وطنية

قرّر، اليوم الخميس، 7 من أعضاء مجلس نواب الشعب عن ولاية سوسة، وعدد من ممثلي فروع المنظمات الوطنية، تنفيذ اعتصام أمام مقر رئاسة الحكومة بالقصبة بداية من يوم الاثنين القادم 26 جويلية، على خلفية تأزم الوضع الصحي بالجهة، وفق ما ورد في بيان أصدروه عقب اجتماع طارئ انتظم اليوم، بمقر الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية.

وأعتبروا في ذات البيان،  أنهم "في حل من كل ارتباط مع اي طرف يواصل سياسة استهداف وتهميش الجهة".

وضم الاجتماع بالخصوص، 7 من نواب الجهة بالبرلمان، وممثلي عدد من فروع المنظمات الوطنية، ورئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان، إلى جانب ممثلين عن عمادات الأطباء وغرفة المصحات الخاصة، وجامعة النزل، والكتاب العامين للفروع الجامعية للصحة، وذلك في إطار تدارس الوضع الصحي المتأزم بالجهة، والعمل على إيجاد حلول توافقية بين جميع الأطراف لمعالجة "الوضع الوبائي الكارثي بها".

وقد استنكر كافة المتدخلين، قرار وزارة الصحة، استثناء الولاية من حقها في الانتدابات الاستثنائية الأخيرة، وحرمانها من تركيز مستشفى ميداني، خلافا لما تم الاتفاق في شأنه بين وزير الصحة والاتحاد العام التونسي للشغل في محضر جلسة بتاريخ 8 اكتوبر 2021، معتبرين ذلك "من مساوىء التمييز الإيجابي".

وعبّروا، عن امتعاضهم لما آلت إليه الأوضاع في المؤسسات الاستشفائية، لاسيما أمام النقص الفادح للأدوية، والاضطراب في التزود بالأكسجين، مؤكدين على حق المؤسسات الصحية والاستشفائية بالجهة، التي تعيش وضعا وبائيا كارثيا وتستقبل مرضى وافدين من مختلف ولايات الجمهورية، في دعمها وبصفة استعجالية، بمكثفات الاكسجين عالية التدفق (سعة 10 لترات)، والتعجيل في إحداث وحدة انتاج الاكسجين في أقرب الآجال لمجابهة الاضطرابات في التزود بهذه المادة الحيوية لمجابهة وباء كوفيد.

ونبّهوا، الى خطورة تواصل المنحى التصاعدي لعدوى الإصابة بفيروس "كورونا" بولاية سوسة، بعد ان بلغت معدلات انشار العدوى 1069 إصابة لكل 100 الف ساكن، علما وأن الجهة سجلت يومي الثلاثاء والأربعاء الفارطين، 18 حالة وفاة و401 إصابة جديدة، بما رفع إجمالي الوفيات إلى 1089 حالة، والإصابات إلى 39310 إصابات مؤكدة.

وأشادوا، في المقابل، بـ"المجهودات الجبارة والاستثنائية التي ما فتئ يبذلها مهنيّو الصحة بالجهة في ظل النقص الحاد والفادح في الرصيد البشري وفي الإمكانيات التي بلغت حد العجز عن تأمين حاجياتها من اللقاحات ومن الاكسيجين".

يذكر أن أعضاء المجلس القطاعي الجهوي للصحة بسوسة، أصدروا يوم الجمعة الماضي، برقية إضراب سينفذه كافة أعوان الصحة كامل يوم 27 جويلية الجاري، وذلك على خلفية قرار وزارة الصحة استثناء الولاية من حقها في الانتدبات الاستثنائية الأخيرة، وحرمانها من مستشفى ميداني.

مقالات ذات صلة

(بعد بيان "الخرق الجسيم للدستور") - أسامة الخليفي يعتبر رئيس الجمهورية مصيبا.. وان من حقّ الشعب أن ينتفض..!

عبّر رئيس حزب كتلة قلب تونس اسامة الخليفي، لدى مداخلته في قناة التاسعة مساء الاثنين 26 جويلية 2021، ...

"فرانس برس" تكشف فحوى المكالمة الهاتفية بين قيس سعيّد ووزير الخارجية الأمريكية ..

تحادث وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، مساء اليوم الإثنين، مع رئيس الجمهورية قيس سعيد. وأكد بلي...

مليون لتر أوكسجين وصلت الليلة من الولايات المتحدة الأمريكية إلى تونس ..

اصدرت صفحة رئاسة الجمهورية مساء الإثنين 26 جويلية 2021 البلاغ التالي: حلّت، مساء اليوم الإثنين 26 جو...

وزارة العدل تعلن عن نظام العمل الجديد في المحاكم ..

أعلنت وزارة العدل في بلاغ لها، أنه تبعا للأمر الرئاسي عدد 71 لسنة 2021 مؤرخ في 26 جويلية 2021،...

سيف الدين مخلوف للتونسيين : "ستتمنون النعيم الذي كنتم فيه وكفرتم به" ..!

نشر رئيس كتلة "ائتلاف الكرامة" سيف الدين مخلوف تحديثة على صفحته الرسمية بالفيسبوك اليوم الإثنين 26 ج...

آخر الأخبار

الأكثر قراءة

مجتمع

قضاء