ad

مقالات ذات صلة

1 تعليق

  1. 1

    عبد الوهاب الفقيه رمضان

    لست ضد إصدار حكم بالإعدام ولست ضد تنفيذ الحكم بالإعدام . الذي اغتصب طفلا بريئا اختطفه من أخته وهو ذاهب إلى الروضة اعتدى على حق طفل في الحياة الذي ذبح راعي غنم ووضع رأسه في الثلاجة ليلة كاملة لا حق له في الحياة لأنه اعتدى على حق الراعي في الحياة . لكن في هذه البلاد النكد بلاد العجائب التي لم تزرها أليس بلاد الطرنني بلاد يحكمها حكم قراقوش من دهس عون ديوانة فتاة في ريعان الشباب أثناء تأدية وظيفتها وواجبها الوطني دهسها فأرداها قتيلة عامدا متعمدا حكمت عليه المحكمة بـ 4 أشهر سجنا . والأغرب من ذلك أن كمال الطيف قيل إنه دهس أعوان أمن جاؤوا لإيقتفه ودخل بيته وأقفل أبوابه وكأنه دهس فأرا أو كلبا أوقطا .. فكافأوه بأن ذهب إليه المحقق إلى منزله ليحقق معه لأن كمال اللطيف لا يسمح له كبرياؤه بالذهاب إلى التحقيق . يجب إنشاء منطمة حقوقية تدافع عن ضحايا جرائم القتل . أب ليقي بأبنائه في حوض فيغرقهم أب يلقي بابنه على الأرض بكل عنف والطفل سنه عام وبضعة أشهر . إلى أين تريدون الذهاب بتونس . أزيد فأذكر اسمي اقتناعا برأيي : عبد الوهاب الفقيه رمضان . مدير مدرسة ابتدائية متقاعد .

    الرد

أترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

موقع الاخبارية التونسية © جميع الحقوق محفوظة 2018