مورط في تفجير معبد “الغريبة” بجربة يطعن حارسي سجنه ويحاول ذبح الثالث..

12 يناير 2018 - 10:35 ص

تونس-الاخبارية-عالمية-ارهاب-رصد

طعن سجين، يقضّي عقوبة بالسجن لمدّة 18 سنة بتهمة التواطئ في تفجير “الغريبة” بجزيرة جربة عام 2002، ثلاثة حرّاس في سجن Vendin-le-Vieil التابعة لاقليم باد كاليه بفرنسا.

وذكر موقع صحيفة Le Parisien الفرنسية مساء امس الخميس 11 جانفي 2018 أن المتهم واسمه كريستيان غانتزارسكي Christian Ganczarski أصاب، بعد ظهر اليوم الخميس 11 جانفي ، الحرّاس بجروح متفاوتة الخطورة وانه تم ّنقل احدهم الى المستشفى بعد ان وُصفت حالته بالخطيرة. وأشار إلى ان جانتزارسكي، وهو ألماني اعتنق الإسلام ومورّط في الهجوم على الكنيس يهودي بجربة في افريل 2002، حُبس بالسجن الانفرادي منذ نهاية الاسبوع الماضي وانه عند فتح زنزانته اليوم هجم على الحرّاس محاولا ذبح أحدهم وهو يصرخ “الله أكبر”.

وأكّد أن مكتب المُدّعي العام في باريس أذن لمكتب الادارة الفرعية لمكافحة الارهاب والادارة العامّة للأمن الداخلي بفتح تحقيق في “محاولة اغتيال أشخاص ممن لهم سلطة عامّة في اطار مخطط إرهابي”.

يذكر أن المعبد اليهودي “الغريبة” الكائن بمنطقة الرياض بجزيرة جربة كان قد تعرّض إلى هجوم انتحاري بشاحنة صهريج محمّلة بالغاز ومفخخة بالمتفجرات مما أسفر عن مقتل 21 شخصا أغلبهم من السياح الألمان الى جانب جرح ما يزيد على 30 شخصا بالإضافة إلى الأضرار المباشرة التي لحقت بالمعبد على مستوى واجهته الأمامية. وخلفت العملية في ذلك الوقت جدلا كبيرا وصدى عالميا واسعا خاصة انها تمت بعد أشهر من أحداث تفجيرات 11 سبتمبر 2001.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *