فشل جلسة التفاوض بين الحكومي ومعتصمي قبلي في اخر لحظة..

5 أغسطس 2017 - 1:16 م

تونس-الاخبارية-وطنية-نزاعات-رصد

قال وزير الشؤون الاجتماعية، محمد الطرابلسي إنه على رغم من استجابة الطرف الحكومي لقرابة 90 في المائة من المطالب التي تضمنتها اللائحة التي اعدتها تنسيقية الاعتصامات بقبلي والتي تحتوي على 214 مطلبا في مختلف القطاعات، إلا أن جلسة التفاوض التي انعقدت منذ صباح أمس وتواصلت إلى حدود ساعة متأخرة من الليل باءت بالفشل.

وأضاف في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء أن بعض ممثلي تنسيقيات الاعتصامات تمسكوا بمطلبين يتمثلان في حضور مديري الشركات البترولية أو ممثليها القانونيين في جلسة قادمة للتفاوض معهم حول عدد الانتدابات في شركاتهم، إلى جانب التفاوض حول حجم الاعتمادات التي سيتم ضخها في الصندوق الجهوي للتنمية، وهو ما تسبب في رفع الجلسة قبيل إمضاء محضر الاتفاق بقليل.

وأكد الوزير أن باب الحوار لا يزال مفتوحا مع المعتصمين من أجل تجاوز كافة الخلافات التي لا تزال تعطل إنتاج النفط بالجهة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *