رئيس الحكومة الجزائرية للمعارضة : ‘الأيام كيف الريح في البرّيمة”..

10 سبتمبر 2017 - 10:27 م

تونس-الاخبارية-عرب-سياسة-رصد
وصف أحمد أويحيى، رئيس الحكومة الجزائرية وأمين عام حزب السلطة الثاني ( التجمع الوطني الديمقراطي)، ما أسماها “الجماعة” المطالبة بتطبيق المادة 102 من الدستور، التي تتحدث عن شغور منصب الرئيس بسبب العجز أو المرض بـ”فارغين شغل سياسيا” .
14
‘رئيس الحكومة الجزائرية يرد على المعارضة بأغنية ‘الأيام كيف الريح في البرّيمة
و ذهب رئيس الحكومة إلى اتهام الداعين لتطبيق الدستور بـ “الانخراط في شبكة كانت على علم بالمشاكل المالية التي عرفتها الجزائر، وكانوا يعتقدون أن الجزائر ستدخل في أزمة مالية خانقة في نوفمبر ، لكن مشكل المال أصبح ورائنا مع المصادقة على قانون القرض والنقد”، كما تحدث بلهجة الواثق.

واعتبر أويحيى أن الرد على المطالبين بعزل رئيس البلاد، عبد العزيز بوتفليقة، جاء من خلال ترؤسه مجلس الوزراء الأربعاء الماضي، والذي يؤكد أن الرئيس بوتفليقة يقوم بمهمته و يحرص على البلاد.

وختم رئيس الحكومة الجزائرية مخاطبا المعارضة بالقول أن الباقي كما “الريح في البريمة” و”الريح في البريمة” أغنية مشهورة للمغني التونسي الراحل المعروف باسم الشيخ العفريت!.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *