(بسرقة بنك واقتحام محلات تجارية وقطع الكهرباء) – الاحتجاجات تقع بين يدي اللصوص والمجرمين..

8 يناير 2018 - 11:06 م

تونس-الاخبارية-وطنية- نزاعات-رصد ومتابعة

دخل اللصوص والمجرمون على خط الاحتجاجات الشعبية ضد قانون المالية الذي اتى بغلاء الاسعار وتعرض مساء الاثنين 8 جانفي 2018 مقر احدي الفروع البنكية بطبربة لعملية سرقة و تخريب من قبل مجهولين حيث تمكنوا من الاستيلاء على بعض محتوياته . وفي نفس السياق تمكنت المصالح البلدية بمنطقة بئر بورقبة من إعادة التنوير العمومي في المنطقة بئر بعد قطعه من قبل مجهولين، على اثر بعض التحركات التي شهدتها المنطقة من قبل بعض الشبان قبل ان يتم تفريقهم من قبل الأمن. وتشهد منطقة التضامن من ولاية أريانة مساء اليوم الاثنين احتجاجات ليلية حيث تجمّع المئات من الشباب في شارع ابن خلدون بالمنطقة، وعمدوا إلى إشعال العجلات المطاطية، وحاويات الفضلات، وهو ما دفع الوحدات الأمنية إلى استعمال الغاز المسيل للدموع لتفريقهم.
كما شهدت منطقة الانطلاقة احتجاج عدد من الشباب الذين عمدوا إلى خلع مقر المغازة العامة وسرقة عدد من محتوياتها. وتدخلت وحدات الحرس الوطني باستعمال الغاز لتفريقهم وتأمين المكان.
ومن جهة اخرى تحولت الاشتباكات الليلية التي تشهدها مدينة طبربة من ولاية منوبة مساء اليوم الاثنين 8 جانفي 2018 إلى مواجهات بين عدد من المحتجين وأصحاب بعض المحلات المتخوفين من سرقة محلاتهم.
ويذكر أن عددا من أعوان الأمن أصيبوا رشقا بالحجارة مساء اليوم الاثنين 8 جانفي 2018 في الاشتباكات التي تشهدها مدينة طبربة من ولاية منوبة.
كما يشار إلى أن المحتجين عمدوا إلى اقتحام مقر المعتمدية وعبثوا بالتجهيزات الموجودة وحاولوا حرق المقر، وتدخل اعوان الامن لتفريقهم باستعمال الغاز المسيل للدموع.
وأفاد مبعوث موزاييك على عين المكان أن تعزيزات أمنية قد وصلت في الإبان وتدخلت لمنعهم .
ويشار الى أن المحتجين حاولوا اقتحام مغازة تجارية بالجهة وتعطيل سكة القطار المتجه إلى باجة من خلال إشعال الإطارات المطاطية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *