(بداية من 2018) انشاء وحدات أمنية مختصة في البحث في الجرائم المتعلقة بالمرأة

13 أغسطس 2017 - 7:52 م

تونس-الإخبارية-وطنية-أمن-رصد

سيتم منذ بداية العام القادم الشروع في تفعيل وحدات أمنية مختصة في البحث في الجرائم المتعلقة بتعنيف النساء والاعتداء عليهن جنسيا وذلك في كامل مراكز الشرطة والحرس الوطني بكافة ولايات الجمهورية، حسب تأكيد القاضية المكلفة بمهمة بوزارة المرأة والأسرة والطفولة سامية دولة.

وأفادت القاضية سامية دولة في تصريح لحقائق أون لاين، اليوم الأحد، بأن القانون الأساسي المتعلق بالقضاء على العنف ضد المرأة ينص في احد فصوله على إحداث وحدة مختصة في المراكز الأمنية وتسند لها مهمة البحث في جرائم العنف ضد المرأة.

وقالت إن هذه الوحدة ستكون مختصة في البحث في الجرائم المتعلقة بالنساء حسب طرق بحث وتحقيقات وتخصصات في هذا المجال مشيرة الى أنه قد تم تكوين أعوان الأمن في هذا المجال.

وستتكون الوحدة المختصة للبحث في الجرائم النسائية من أعوان أمن وستكون مختلطة من نساء ورجال.

كما أبرزت أن هذه الوحدة سيتم تفعيلها بعد 6 أشهر من صدور القانون الأساسي المتعلق بالقضاء على العنف ضد المرأة بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية علما وأنه قد تمت المصادقة على هذا القانون في البرلمان في شهر جويلية الماضي.

وتعد ظاهرة ممارسة العنف ضد المرأة في تونس مرتفعة حيث أظهرت دراسات أن نسبة 50 بالمائة من التونسيات تعرضن للعنف بكافة أشكاله، حسب قول سامية دولة.

وأفادت ذات المسؤول بأن القانون الأساسي المتعلق بالقضاء على العنف ضد المرأة نص على احداث المرصد الوطني لمناهضة العنف ضد المرأة وستوكل له مهمة احصاء حالات الاعتداء والعنف التي تمارس على النساء في تونس حتى تكون هناك احصائيات رسمية في هذا المجال، وفق قولها.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *