“النهضة” تشير الى اطراف خارجية تسعى لعرقلة تونس..

13 يناير 2018 - 1:04 م

تونس-الاخبارية-وطنية-سياسة-رصد

اعتبر رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني، أن الاقتصاد التونسي بصدد التعافي بناء على مؤشرات ايجابية تم تسجيلها وان اطرافا خارجية تريد عرقلة تونس .

وأضاف في تصريح اعلامي خلال ندوة سياسية نظمته الحركةا اليوم السبت بعنوان “التجربة الديمقراطية التونسية :

التحديات والافاق”، أن الفساد مازال متفشيا في الإدارات، إلى جانب أطراف خارجية (لم يسمها) تسعى إلى عرقلة نجاح تونس اقتصاديا، مضيفا أن المعركة الاقتصادية والتنموية هي معركة حركة النهضة بالأساس.

واضاف رئیس مجلس شورى حركة النھضة عبد الكريم الھاروني في تعلیقه على إعلان حركة نداء تونس أن النھضة منافس في الانتخابات البلدية ولیست شريكا، أن لا أحد يزايد على النھضة في المدنیة والديمقراطیة والتقدمیة.
مستطردا بالقول أن «من يساند الانقلابات ويخرّب البلاد ولا يعترف بإرادة الدولة لا يمكنه المزايدة على النھضة في الديمقراطیة والحداثة».
واعتبر أن الانتخابات البلدية ھي انتخابات برامج لحل مشاكل المواطنین وتحسین وضعیتھم، ولیست صراعا إيديولوجیا، مضیفا أن الحركة ّ ترحب بمن ينافسھا ببرامج واضحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *